الرئيسية > المميزة > لن تتوقع مدى تأثير مشروب دبس الرمان في خسارة وزنك

لن تتوقع مدى تأثير مشروب دبس الرمان في خسارة وزنك

لن تتوقع مدى تأثير مشروب دبس الرمان في خسارة وزنك


لن تتوقع مدى تأثير مشروب دبس الرمان في خسارة وزنك يبحث الجميع عن كل ما ينقص الوزن المكتسب، ويحافظ على الرشاقة والمظهر الصحي الرياضي، فهل توقعت من قبل ان دبس الرمان يمكن أن يكون واحد من أكثر الطرق الفعالة في إنقاص الوزن؟ إلى جانب أنها تعطي طعامك مذاق مميز وغني، إذا تم إضافته على وصفاتك الغذائية مثل تتبيلات اللحم  والدجاج، والسلطات الخضراء، ويمكنك تناول دبس الرمان كمشروب مخفف بالماء، عن طريق إذابة ملعقة منه في كأس من الماء مع شرائح الليمون وتناوله يوميا كل صباح، فهو له تأثير رائع في خسارة الكثير من الكيلوجرامات الزائدة، والتخلص من الدهون المتكدسة في منطقة البطن، إليك فوائد مشروب دبس الرمان في خسارة الوزن الزائد.

خمس فوائد لتناول مشروب دبس الرمان

 

1. مليء بالفيتامينات الغذائية والمعادن:


الرمان من الفاكهة التي تحتوي على العديد من الفيتامينات والمعادن مثل البروتين، وفيتامين “C” وفيتامين “B 12″، فثمرة واحدة غنية  بـ5 جرامات بروتين و11 جرامًا من الألياف، وهما من أكثر العناصر الغذائية القادرة على تخسيس الوزن، عن طريق زيادة الشعور بالشبع والامتلاء، كما أنه غني بمضادات الأكسدة التي بدورها تحول الدهون المتراكمة في الجسم إلى طاقة، ومقاومة الخلايا السرطانية، ويحتوي أيضا على الكالسيوم الذي يعمل على إنتاج إنزيمات تساعد في مكافحة هشاشة العظام والغضاريف، فضلا عن فوائده الجمالية التي تنتهي بالنسبة للشعر والبشرة.


2. خفض الدهون:

ثمار الرمان غنية بالأحماض التي تساهم في خفض مستوى الكوليسترول بالدم والدهون الثلاثية، وتقليل الأنسجة التي تختزن الدهون التي تؤثر على شرايين القلب وصحة القلب، كونه يحتوي على مادة البوليفينول التي تساعد في تقليل البروتين الدهني منخفض الكثافة، دون التأثير على البروتين عالي الكثافة المفيد لعضلات الجسم.


إليك أيضا قشر القهوة ودوره السحري في فقدان الوزن



3. تقليل معدل الجلوكوز في الدم:


من المعروف أن الجسم يفرز الأنسولين القادر على اختزان الدهون، وزيادة الوزن فتناول مشروب دبس الرمان يجعل الجسم يفرز الأنسولين بكمية أقل، ما يزيد من حساسية الأنسولين وتنظيم مستوى الجلوكوز في الدم  دون التأثير على زيادة معدل السكر.



4. الوقاية من أمراض السمنة:


من خلال قيامه بخفض نسبة الكوليسترول الضار والدهون المتكدسة، و مادة الإنترلوكين، ومستوى الجلوكوز والأنسولين، وهنا يكمن دوره في التصدي لأمراض السمنة وتوابعها.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *