الرئيسية > الحمل والولادة > اكتئاب الحمل .. أسبابه وأعراضه وكيف تتغلبين عليه

اكتئاب الحمل .. أسبابه وأعراضه وكيف تتغلبين عليه

اكتئاب الحمل


اكتئاب الحمل

تطرأ على المرأة بعض التغيرات الفسيولوجية ،و تغيرات في كيمياء الدماغ أثناء فترة الحمل، مما يعرضها للإصابة بما يسمى اكتئاب الحمل الذي يؤدي إلى التقلبات المزاجية، والاضطرابات النفسية، سنتعرف في هذا المقال على الأسباب المؤدية للإصابة بهذا النوع من الاكتئاب، وأبرز أعراضه، وطرق علاجه والتغلب عليه.

الأسباب المؤدية للإصابة باكتئاب الحمل

الضغوطات العصبية والنفسية، التي تتعرض لها المرأة خلال فترة الحمل كالقلق، والخوف من تربية، وتحمل مسؤولية الطفل.
المشاكل الشخصية التي تتعرض لها في مختلف المواقف قد تساهم في إصابتها باكتئاب الحمل.
المشاكل الصحية واضطرابات الحمل التي تصيب المرأة الحامل بصورة مستمرة التي تتمثل في الغثيان، الدوار، والقيء.
من العوامل المؤدية لذلك أيضا العوامل الچينية الوراثية.
تعرض المرأة في مرحلةٍ سابقة من حملها لخسارة الجنين أو ما يُسمى بالإجهاض.
إجهاض جنينها في مرحلة سابقة من حملها يجعلها في حالة من القلق الشديد، خوفا من خسارة جنينها مرة أخرى.

أعراض اكتئاب الحمل

الانفعال السريع، والعصبية الزائدة تجاه أبسط الأمور.
اضطرابات النوم، وشعورها المستمر بالتعب والإرهاق بصورةٍ دائمة.
القلق شديد من مجيء المولود الجديد.
فقدانها القدرة على التعبير عن أحاسيسها ومشاعرها.
تفقد قدرتها على ممارسة أنشطتها الاجتماعية.
عدم رغبتها في تناول الغذاء، وفقدان شهيتها.
البكاء والحزن دون سبب معقول.
في مراحل متقدمة من اكتئاب الحمل، قد ترغب في التخلص من جنينها.
الشعور المستمر بعقدة الذنب.
انخفاض مستوى التركيز لديها.
تخوفها من زيادة وزنها، والتغيرات الجسدية التي تتعرض لها مثل ظهور تشققات، وكلف الحمل.

اقرئي أيضا: ضيق التنفس ومدى خطورته على صحة المرأة الحامل

طرق علاج اكتئاب الحمل طبيا

قد تضطر بعض السيدات الحوامل إلى اللجوء إلى الطبيب المعالج أو الطبيب النفسي، لأخذ أدوية مضادة للاكتئاب، ولكن يجب الانتباه إلى تناول هذه الأدوية، حتى لا يؤثر بالسلب على صحة الجنين.

طرق علاج اكتئاب الحمل طبيعيا

ينبغي على المرأة الحامل الحرص على الاسترخاء، والحصول على قسط كافٍ من النوم المريح.
يُنصح أن تقوم الحامل بالحركة والمشي يوميا بالأخص وقت الصباح الباكر.
تناول الوجبات الغذائية الغنية بالعناصر الأساسية التي تمنح جسم المرأة الحامل بما يفيد، ويزيد نشاطه، وضمان نمو الجنين بصورة صحية.
يجب على المرأة الحامل أن تتناول الأغذية التي تتوفر بها” الأوميجا 3″ التي تتمثل في مختلف أنواع السمك، حيث إنه يساعد على تحسين التقلبات المزاجية، ومكافحة الاكتئاب.
يفضل تناول المشروبات العشبية مثل اليانسون، فهي تساهم في تهدئة الأعصاب والشعور بالراحة.

شاهدي أيضا: نصائح لتخطي التوتر و الاكتئاب المصاحب للحمل



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *