الثلاثاء, فبراير 20, 2018
الرئيسية > الحمل والولادة > أطعمة ومشروبات تخفف من الشعور بالغثيان الصباحي خلال الحمل

أطعمة ومشروبات تخفف من الشعور بالغثيان الصباحي خلال الحمل

أطعمة ومشروبات تخفف من الشعور بالغثيان الصباحي خلال الحمل


أطعمة ومشروبات

تعد تجربة الحمل من التجارب السعيدة الممتعة بالنسبة لك لما تمرين به من متابعة معجزة تخلق داخل جسمك، ولا يعكر صفو هذا الاستمتاع سوى الغثيان الذي يحدث بشكل متكرر في المراحل الأولى من الحمل فَتظنين حينها أنه لن تتخلصي منه أبدًا، يحدث الغثيان نتيجة تغير معدلات الهرمونات ويختلف تأثيره في كل أم بشكل مختلف، وتتخلصي من الإحساس بالغثيان بمجرد انتهاء الثلاث شهور الأولى حسب طبيعة كل أم، فلا تقلقي وحتى يحين ذلك الوقت بإمكانك تجربة بعض الأطعمة و المشروبات التي تحد من هذا الشعور المؤرق.

أطعمة ومشروبات تخفف من الشعور بالغثيان الصباحي خلال الحمل

 

الزنجبيل:

يأتي الزنجبيل على رأس قائمة المأكولات التي تعرف منذ القدم بقدرتها على الحد من الشعور بالغثيان، سواء كان مشروبًا أو دخل ضمن محتويات إحدى الوجبات.

النعناع:

من أكثر الأعشاب المستخدمة من قبل الأمهات قديما، بإمكانك شراء أي عقاقير أو حبوب بالنعناع ستشعرين بتأثيره السريع في التقليل من هذا الإحساس.

الليمون:

بإمكانك تقطيع ثمار الليمون إلى شرائح ووضعها في الماء وشربها كل صباح لكن إحذري تكرار ذلك حتى لا تتحسس معدتك من الليمون

المكسرات:

المكسرات سوف تمدك بالطاقة والفيتامينات المفيدة لصحتك خلال الحمل وصحة جنينك كما انها غنية بالبروتين، فبإمكانك تناول حفنة من المكسرات بمقدار حجم كف اليد بمجرد استيقاظك.

اقرئي في: اكتئاب الحمل .. أسبابه وأعراضه وكيف تتغلبين عليه

الماء:

العطش كذلك من مسببات الغثيان الصباحي، فاحرصي دائمًا على وجود قنينة من الماء بجوارك في كل مكان تتواجدين فيه.

الموز والتفاح:

الموز والتفاح من الفواكه التي تحتوي على مهدئات للمعدة فضلا عن معادلة حموضة المعدة أيضًا ومعالجة القيء.

خبز التوست أو البقسماط والبسكويت:

بإمكانك الاحتفاظ ببعض السناكس أو المقرمشات مثل قطع التوست أو أصابع البقسماط المالحة أو البسكويت بجوار السرير، لأنهما يساعدان على التخفيف من الرغبة في القيء والغثيان.

البطاطس واللفت:

من الخضروات المليئة بالألياف، التي تمنح جسمك بالطاقة كما أنها سهلة الهضم أيضًا.

وختامًا، عليك بالاسترخاء حتى ابتعدي عن الضغط والقلق والتوتر لأنهم يزيدون من الشعور بالغثيان وعليك بالراحة والاسترخاء كي تتجنبي ذلك، واحرصي على النوم لفترات كافية، فالنوم يتغلب على العديد من المشاكل وتحتاجينه خلال مراحل الحمل للحصول على أكبر قدر ممكن من الطاقة.



اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *